لاعب دولي بقطر "يتوب" بين يدي "القطامي"

لاعب دولي بقطر
 
 
أعلن لاعب دولي في ناد قطري توبته بين يدي القارئ الشيخ ناصر القطامي بعد سماع تلاوته للقرآن الكريم وسماع محاضرة ألقاها حديثا خلال زيارته للدوحة بدعوة من وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية، ومؤسسة سمو الشيخ عيد بن محمد ال ثاني (رحمه الله) الخيرية.

وعلمت "سبق" من مصادر رافقت "القطامي" أن "اللاعب الشاب أبدى ندمه على كثير من تقصيره في واجباته الشرعية، معترفا بالأثر السلبي الذي تورثه الشهرة لمن لايُحسن استثمارها إيجابيا".

وقالت المصادر: "إن اللاعب التائب دعا الشباب إلى عدم الاغترار بالدنيا وفتنتها، والحرص على ما يقربهم إلى الله تعالى، والتمسك بمبادئ دينهم".

وكان "القطامي" لبى عدة دعوات من جهات حكومية وعسكرية تعليمية واعلامية للمشاركة في برامجها.
والقى محاضرة بعنوان "آيات غيرتني" بجامعة قطر، ومحاضرة بعنوان "قصة طموح" بكلية أحمد بن محمد العسكرية ، ومحاضرة بعنوان "قرآنا عجبا" بجامع روضة بنت شعيل العطية.

واستضيف خلال الزيارة في برنامج "كيف أصبحت؟" بإذاعة القرآن الكريم بقطر.
وشارك في دورة تدريبية بمركز عباد الرحمن لتحفيظ القرآن الكريم بعنوان "مهارات التميز في إتقان القرآن الكريم".
كما التقى "القطامي" مع وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية الدكتور غيث بن عبدالرحمن الكواري الذي رحب به خلال زيارته لدولة قطر ضيفا على الوزارة.

كما زار "القطامي" سفارة السعودية التقى خلالها مع القائم بالأعمال الدكتور هندي بن نايف بن حميد وعدد من مسؤولي السفارة مثنيا على الجهود التي تقوم بها سفارة المملكة للمواطنين السعوديين في قطر، داعيا الله أن يديم الأمن والأمان على البلدين الشقيقين.
 
 
 

. . 178