الجيش السوري الحر: "الأسد" يتاجر بالدين

الجيش السوري الحر:
الجيش السوري الحر: "الأسد" يتاجر بالدين

 
 استنكر الجيش السوري الحر اليوم الفتوى التي أصدرها  "مجلس الإفتاء الأعلى" التابع لنظام بشار الأسد، والتي جاء فيها أن "قتال المعارضة  يعتبر جهادا"، حيث وصف الجيش الحر هذه الفتوى بأنها "متاجرة بالدين من جانب بشار ونظامه".

وصرّح عبد الحميد زكريا المتحدث باسم قيادة الأركان المشتركة بالجيش الحر بأن "نظام الأسد لجأ إلى الاتجار بالدين بالدعوة إلى الجهاد ضده رغم أنه ظل يحارب الدين منذ وصوله للحكم"، واستنكر زكريا الفتوى قائلا: "عندما تذكر بشار الأسد الدين يستخدمه الآن في دعوة السوريين للجهاد ضد الشعب".

وأوضح الناطق الرسمي باسم قيادة الأركان أن هذه الدعوة تعد "إفلاس النظام السوري الكامل بعد إحجام العائلات السورية عن إلحاق أبنائها بالخدمة العسكرية، وبعثوا رسالة للنظام مفادها "لن نقبل أن يقتل أبناؤنا في سبيلك"، حسب ما ذكرته وكالة الأناضول.

جدير بالذكر أن النظام السوري دعا مؤخرًا السوريين إلى الالتحاق بالخدمة العسكرية من خلال بيان صادر عن "مجلس الإفتاء الأعلى" الذي اعتبر فيه القتال ضد الجيش الحر "جهادًا وفرض عين".
 

. . 256