مقتل 3 شباب وإصابة رابعًا فى غارة صيونية وسط قطاع غزة

مقتل 3 شباب وإصابة رابعًا فى غارة صيونية وسط قطاع غزة
 
 أطلقت طائرة تجسس صهيونية بدون طيار، مساء الأربعاء، صاروخا باتجاه سيارة مدنية كانت تقل 4 شبان شرق مخيم المغازي وسط قطاع غزة؛ ما أدى إلى استشهاد ثلاثة من الشباب، وإصابة الرابع بجروح خطيرة.

وأفاد شهود عيان بأن الطائرة الصهيونية قصفت الشبان بعد لحظات من ترجلهم من السيارة، في إحدى المزارع الموجودة في المنطقة.

وكشفت مصادر طبية عن هوية الشهداء الثلاثة وهم: خليل فرج الجربا (27 عامًا)، وخالد صلاح القرم (23 عامًا)، وزكريا ممدوح الجمال (24 عامًا)، فيما أصيب شاب رابع بجراح خطيرة.

وفي أول تعليق على الجريمة، اعترف جيش الاحتلال باستهداف المجموعة، وادعى ناطق باسمه لإذاعة صوت "إسرائيل" أن الشبان كانوا يهمون بإطلاق صواريخ باتجاه البلدات "الإسرائيلية".

وكانت طائرات "إسرائيلية" قد قصفت فجر الاثنين الماضي موقع تدريب تابعًا لكتائب الشهيد عز الدين القسام، الجناح العسكري لحركة حماس، وسط قطاع غزة.

كما قصفت الطائرات "الإسرائيلية" فجر السبت الماضي موقعين شمال مدينة غزة، أسفرا عن إصابة شخصين، بجراح متوسطة.
وبرر جيش الاحتلال الغارتين بأنهما رد على الهجمات الصاروخية الفلسطينية الأخيرة على منطقة سديروت، المحاذية لقطاع غزة.


 
 

. . 75