الشريم: سوق "عكاظ" بالجاهلية حوى أفعالاً هدمها الإسلام


 
أكد الشيخ سعود الشريم إمام الحرم المكي أن سوق عكاظ أيام الجاهلية حوى كثيراً من الفعاليات التي جاء الإسلام فهدمها.

وأوضح أن من هذه الفعاليات التناشد والتفاخر بالأحساب والتقرب إلى صنم يدعى "جهار" كانوا يحجون إليه ويلبون عنده.

وقال الشريم عبر حسابه الرسمي بموقع تويتر مساء اليوم (الأحد) إن الخليل بن أحمد والجاحظ والجوهري وغيرهم ذكروا أن "عكاظ" اسم سوق كان للعرب يجتمعون فيها كل سنة شهراً ويتناشدون ويتفاخرون ثم يفترقون فهدمه الإسلام.

وأضاف في تغريدات متتابعة: "ذكر المؤرخون ما كان يُفعل في سوق عكاظ من البيع والشعر، وأن فيه صنماً لهوازن اسمه (جهار) يحجون إليه ويطوفون بالصخرة التي فيه، فجاء الإسلام وهدمه"، متابعا أن (عكاظ) كان يبدأ في الجاهلية من أول ذي القعدة، ويلبون لصنمهم (جهار) يقولون: لبيك اللهم لبيك، اجعل ذنوبنا جبار، واهدنا لأوضح المنار، ومتعنا وملنا بجهار.
 
 

. . 136 . 0
إضافه رد جديد
التعليقات 0