سر الإهتمام الدبلوماسية الأمريكية بجماعة الإخوان المسلمين

 
السلام عليكم ورحمةالله وبركاته -
لقد ثبت لنا على مر التاريخ أن الولايات المتحدة الأمريكية عندما تهتم بمشكلة ما فإن الأمور سرعان ما تتكشف أن هناك سرا خطيرا ومصالح مشتركة
ولا يخفى على أحد سر الإهتمام الدبلوماسية الأمريكية بجماعة الإخوان المسلمين منذ أن  قام  الشعب المصرى فى 30 يونيو 2013 بالإطاحة بأكبر تنظيم إرهابى يعمل من خلال تنفيذ أكبر مخطط أمريكى إسرائيلى  والتى تتمثل فى المشروع الأمريكى الصهيونى لتغيير خريطة الشرق الأوسط  الأمر الذى أذهل العالم وخاصة الحكومة الأمريكية الأمر الذى جعلها تتخبط فى تصريحاتها فتارة تقول أن ثورة شعب مصر ما هى إلا إنقلاب عسكرى وتارة تقول أنها ثورة شعبية بعد أن شاهدت خروج أكثر من 33 مليون مصرى فى ميادين مصر وقد رصدتها الأقمار الصناعية الأمريكية من جميع أنحاء العالم وسرعان ما تكشفت حقيقة تخبطهم فتارة يدفعون بدملوماسيين الى مصر لزيارات رموز من الإخوان داخل السجون المصرية وعلى رأسهم المعزول محمد مرسى والكتاتنى والشاطر وغيرهم من قيادات الإخوان وهم يوهمون العالم بأن هذه الزيارات من أجل مساعدة الشعب المصرى للخروج بحل مشاكل تتعلق بالإعتصامات الموجودة بميدانى رابعة العدوية والنهضة
ولكن سرعان ماتكشفت الأمور وسر هذا الإهتمام بأن قيادات الإخوان تدربت فى أمريكا تدريبا لفترات طويلا لتقوم جماعة الإخوان بتنفيذ أكبر مخطط أمريكى إسرائيلى لتغيير خريطة الشرق الأوسط حتى ولو كانت على حساب شعوب المنطقة العربية وخاصة شعب مصر وقيام جماعة الإخوان بعد وصولها لحكم مصر ببيع جزءا غاليا من أرض سيناء وذلك بعد أن يتم تفتيت الجيش المصرى ليحل محله جيشا يسمى جيش الخلافة الإسلامية بزرع بوئر إرهابية وميليشيات مسلحة فى سيناء بعد إقناع جماعات القاعدة بقيام دولة الخلافة الإسلامية على أرض سيناء .
 
والجدير بالذكر أن جماعة الإخوان المسلمين قد صدر حكما قضائيافى مصر منذ قيام ثورة 23 يوليو 1952 والقرار كان حل جماعة الإخوان المسلمين وإعتبارها جماعة محذورة وظل هذا القرار ساريا على مدى الحكومات السابقة قبل أن تسرق جماعات الإخوان ثورة الشباب وشعب مصر فى 25 يناير 2011 حتى بلوغهم حكم مصر وبذلك أصبحت من جماعة محظورة الى جماعة محظوظة بعد وصول مرشح الإخوان الى حكم مصر الدكتور محمد مرسى الهارب من سجن وادى النطرون والمتهم بأبشع القضايا الأمنية وهى التخابر والتجسس لصالح أمريكا وإسرائيل .
 

http://www.youtube.com/watch?v=hl6_KKMbeGk

 

 
 

. . 41 . 0
إضافه رد جديد
التعليقات 0