هل خلقت حواء قبل آدم ؟


والصلاة والسلام على أشرف المرسلين

 
هل خلقت حواء قبل آدم ؟ من إعجاز القرآن الكريم تحديدة جنس المخلوق الأول للإنسان وهو آدم أي خلق آدم قبل خلق حواء وتحديدة أن الله خلق لة من نفسة زوجتة حواء وسوف نقدم في هذا البحث الدليل العلمي لإعجاز القرآن الكريم في تحديدة جنس المخلوق الأول للإنسان وهو آدم علية السلام.
 
آدم
------
الإسم في اللغة
------------

سماه الله آدم لإنه خلق من أديم الأرض أي التراب. و يلقب بأبي البشر لأن سلالة البشرية جمعاء هي من صلبه.

خلق آدم في القرآن
------------------
قال الله تعالى (إذ قال ربك للملائكة إِني خالق بشراً من طين) وذكر القرآن في سورة الصافات قولة تعالى (فاستفتهِم أَهم أَشد خلقاً أَم من خلقنا إِنا خلقناهم من طين لاَّزب) أي من طين لزج متماسك. قال الإمام الطبرسي: [طين لازب أي لاصق وإنما وصفه جل ثناؤه باللزوب لأنه تراب مخلوط بماء، والتراب إذا إختلط بماء صار طيناً لازباً]. وذكر القرآن في سورة الحجرقولة تعالى (وَلَقَدْ خَلَقْنَا الإِنْسَانَ مِن صَلْصَالٍ مِّنْ حَمَأ مَّسْنُونٍ) وذكر القرآن في سورة الرحمن قولة تعالى (خَلَقَ الإِنْسَانَ مِن صَلْصَالٍ كَالْفَخَّارِ) والصلصال هو الطين اليابس الذي يصلصل، وإذا أدخل النار أو تعرض مدة للشمس صار فخاراً، أما الحمأ فهو الطين الذي اسود وتغير من طول ملازمته الماء، والمسنون المصور، وقيل المصبوب المفرغ، أي أفرغ صورة إنسان كما تفرغ الصور من الجواهر المذابة في قوالبها، وقيل: المسنون هو المتغير الرائحة ومنه قولة تعالى (فَانظُرْ إلَى طَعَامِكَ وَشَرَابِكَ لَمْ يَتَسَنَّهْ) أي لم يتغير مع مضي مائة عام عليه.
خروج آدم من الجنة ونزولة الأرض في القرآن
------------------------------------
آدم هو أول خلق الله من البشر وأول إنسان على سطح المعمورة وخلق الله حواء من ضلعة الأيسر وجعلة خليفة في الأرض قال الله تعالى ((وَإِذْ قَالَ رَبُّكَ لِلْمَلائِكَةِ إِنِّي جَاعِلٌ فِي الأَرْضِ خَلِيفَةً قَالُوا أَتَجْعَلُ فِيهَا مَنْ يُفْسِدُ فِيهَا وَيَسْفِكُ الدِّمَاءَ وَنَحْنُ نُسَبِّحُ بِحَمْدِكَ وَنُقَدِّسُ لَكَ قَالَ إِنِّي أَعْلَمُ مَا لا تَعْلَمُونَ ))(النساء30) وخلقه الله بيده ونفخ فيه من روحه وأمر ملائكته بالسجود له سجود تحية وتقدير، لا سجود عبادة قال الله تعالى((فَإِذَا سَوَّيْتُهُ وَنَفَخْتُ فِيهِ مِنْ رُوحِي فَقَعُوا لَهُ سَاجِدِينَ ))(الحجر29) فسجدوا جميعا إلا إبليس لم يسجد وقال لربه أسجد لمن خلقت طينا أنا خير منه خلقتني من نار وخلقته من طين فغضب الله عليه وأقفل في وجهه باب التوبة والرحمة ولعنه فقال إبليس لربه انظرني إلى يوم يبعثون قال إنك من المنظرين إلى اليوم الموعود وهو يوم القيامة ولأملأن جهنم ممن اتبعك منهم أجمعين قال الله تعالى((فَسَجَدَ الْمَلائِكَةُ كُلُّهُمْ أَجْمَعُين(30)إِلاَّ إِبْلِيسَ أَبَى أَن يَكُونَ مَعَ السَّاجِدِينَ(31)قَالَ يَا إِبْلِيسُ مَا لَكَ أَلاَّ تَكُونَ مَعَ السَّاجِدِينَ(32)قَالَ لَمْ أَكُن لِّأَسْجُدَ لِبَشَرٍ خَلَقْتَهُ مِن صَلْصَالٍ مِّنْ حَمَإٍ مَّسْنُونٍ(33)قَالَ فَاخْرُجْ مِنْهَا فَإِنَّكَ رَجِيمٌ(34)وَإِنَّ عَلَيْكَ اللَّعْنَةَ إِلَى يَوْمِ الدِّينِ(35)(سورة الحجر). عندما سكن آدم وزوجه الجنة حاول إبليس التسلل لهما فأغواهما ووسوس لهما وجعلهما يأكلان من الشجرة التي نهاهما الله عنها فعصى آدم ربه فغوى وتسبب في طردهما من الجنة ونزولهما إلى الأرض قال الله تعالى((فَأَزَلَّهُمَا الشَّيْطَانُ عَنْهَا فَأَخْرَجَهُمَا مِمَّا كَانَا فِيهِ وَقُلْنَا اهْبِطُواْ بَعْضُكُمْ لِبَعْضٍ عَدُوٌّ وَلَكُمْ فِي الأَرْضِ مُسْتَقَرٌّ وَمَتَاعٌ إِلَى حِينٍ))(سورة البقرة36) ومن أبنائه هابيل وقابيل وشيث. وعاش حوالي - 947 - سنه.
خلق آدم قبل حواء الدليل العلمي
----------------------------------------
من إعجاز القرآن الكريم تحديدة جنس المخلوق الأول للبشر وهو آدم علية السلام وتأكيدة أن خلقة يسبق خلق حواء زوجتة حواء وأنها خلقت من نفس آدم علية السلام . قال الله تبارك وتعالى : (يَا أَيُّهَا النَّاسُ اتَّقُوا رَبَّكُمُ الَّذِي خَلَقَكُمْ مِنْ نَفْسٍ وَاحِدَةٍ وَخَلَقَ مِنْهَا زَوْجَهَا وَبَثَّ مِنْهُمَا رِجَالاً كَثِيراً وَنِسَاءً) (سورةالنساء:آية1).وبتطبيق علم الوراثة نجد أن تحديد جنس الإنسان(ذكراً كان ام أنثى ) يعتمد على تركيبة صبغاته الوراثية، بحيث تحتوى كل خلية فيه على 23 زوجاً من الكروموسومات (46صبغي) يشترك الرجال والنساء فى 22 زوجاً من الكروموسومات (44صبغي) وهي ليست مسئولة عن تحديد الجنس(الذكورة أو الأنوثة( ولذلك يطلق عليها الأزواج غير الجنسية ويختلفا فى زوج واحد من الكروموسومات وهو الزوج الثالث والعشرون وهو المسئول عن تحديد الجنس في الإنسان(الذكورة أو الأنوثة) ولذلك يطلق علية الزوج الجنسي ، فنجد الزوج الجنسي في الرجل عبارة عن كروموسومين مختلفين X Y أما فى المرأة فهوعبارة عن كروموسومين متطابقين X X .فتتميز بويضات المرأة باحتوائها دائماً على الصبغة X فقط بعكس الرجل حيث تحتوى نصف الحيوانات المنوية لدية على الصبغة X والنصف الآخر على الصبغة Y، وفى حالة ألتقاء البويضة X للمراة بالحيوان المنوى X للرجل كان المولود أنثى أما إذا التقت البويضة X بالحيوان المنوى Y كان المولود ذكراً أي أن المسئول عن تحديد الجنس في الإنسان (الذكورة أو الإنوثة) هو زوج الكروموسومات أو الكروموسومين XY لدى الرجل فالكروموسوم X كرومسوم تحديد صفات الانوثة أما الكروموسوم Y كروموسوم تحديد الذكورة. فبتطبيق تلك القاعدة الوراثية لإستنباط أن خلق الله أدم يسبق خلق حواء نطبق فرضيتين :
خلق آدم قبل حواء
---------------------
نجد أن خلايا آدم تحتوي على زوج الكروموسومات ( الصبغيات) XY وهو الزوج الذي يحمل الصفات الذكرية لآدم .وهو الزوج الكروموسومي المسئول عن تحديد الجنس في الإنسان (الذكورة أو الانوثة) فالكروموسوم Y المسئول عن تحديد صفات الذكورة والكروموسوم X المسئول عن تحديد صفات الانوثة .وبإفتراض نسخ الكروموسوم X أي تكرارة من نفس زوج كروموسومات آدم يتكون زوج جديد من الكروموسومات XX وهو نفس زوج الكروموسومات الذي يحدد الصفات الوراثية للأنثى والموجود بها وبإفتراضها حواء تكون فرضية خلق آدم يسبق خلق حواء وأن الله خلقها من نفسة قد تحققت وهي قائمة بنسبة 100%.
خلق حواء قبل آدم
----------------------
نجد أن خلايا حواء تحتوي على زوج من الكروموسومات (الصبغيات) XX وهو الزوج الذي يحمل الصفات الانثوية لحواء. ونجد ان هذا الزوج الكروموسومي متطابق اي نوع واحد من الكروموسومات فقط وهو كروموسوم X وهو مسئول عن تحديد صفات الانوثة .بإفتراض نسخ هذا الكروموسوم اي تكرارة يتكون زوج من الكروموسومات المتطابقة XX وهو نفس الزوج الكروموسومي الذي يحمل الصفات الانثوية فقط ولايمكن الحصول منة على كروموسومات الذكورة التي تحمل الصفات الذكرية لآدم أي أنة لايمكن أن يكون خلق حواء قد سبق خلق آدم أو أنة خلق منها وبهذا فإن فرضية خلق حواء أولاً لايمكن أن تتحقق وهي غير قائمة بنسبة 100% وعن عملية تحديد الجنس في الإنسان (الذكورة أو الانوثة) فقد حددها الله تبارك وتعالى في كتابة القرآن الكريم قال الله تبارك وتعالى ﴿إِنّا خَلَقْنَا الإِنسَانَ مِن نّطْفَةٍ أَمْشَاجٍ﴾ (سورةالإنسان:آية2) فالمقصود بالأمشاج في الآية الكريمة هي الكروموسومات(الصبغيات الوراثية)المسئولة عن تحديد الجنس (الذكورة أو الانوثة) في الإنسان.
 
مواضيع مرتبطة
عام . Moderator Eslam . 11/06/2013 . 1230 . 0
إضافه رد جديد
مجموع التعليقات (0)
مواضيع أخرى