قصة المسجد التركى "كأننى أكلت"

العالم الاسلامى . omarayesh منذ 5 سنوات و 4 شهور 486 0
قصة المسجد التركى
قصة المسجد التركى
 
 
ﻫﻮ ﺟﺎﻣﻊ ﺻﻐﻴﺮ ﻓﻲ ﻣﻨﻄﻘﺔ " ﻓﺎﺗﺢ" ﻓﻲ إﺳﻄﻨﺒﻮﻝ ﻭإﺳﻢ ﺍﻟﺠﺎﻣﻊ ﺑﺎﻟﻠﻐﺔ ﺍﻟﺘﺮﻛﻴﺔ ﻫﻮ " ﺻﺎﻧﻜﻲ ﻳﺪﻡ " ﺃﻱ ﻛﺄﻧﻨﻲ ﺃﻛﻠﺖ ﻭﻭﺭﺍﺀ ﻫﺬﺍ ﺍإﺳﻢ ﺍﻟﻐﺮﻳﺐ ﻗﺼــﺔ ... ﻭﻓﻴﻬﺎ ﻋﺒﺮﺓ ﻛﺒﻴﺮﺓ ﻓﻲ ﻛﺘﺎﺑﻪ ﺍﻟﺸﻴﻖ " ﺭﻭﺍﺋﻊ ﻣﻦ ﺍﻟﺘﺎﺭﻳﺦ ﺍﻟﻌﺜﻤﺎﻧﻲ " ﻛﺘﺐ ﺍﻷﺳﺘﺎﺫ ﺍﻟﻔﺎﺿﻞ " ﺃﻭﺭﺧﺎﻥ ﻣﺤﻤﺪ ﻋﻠﻲ " .. ﻗﺼﺔ ﻫﺬﺍ ﺍﻟﺠﺎﻣﻊ .. ﻓﻴﻘﻮﻝ :- ﻛﺎﻥ ﻳﻌﻴﺶ ﻓﻲ ﻣﻨﻄﻘﺔ "ﻓﺎﺗﺢ " ﺷﺨﺺ ﻭﺭﻉ إﺳﻤﻪ ﺧﻴﺮ ﺍﻟﺪﻳﻦ ﺃﻓﻨﺪﻱ، ﻛﺎﻥ ﺻﺎﺣﺒﻨﺎ ﻫﺬﺍ ﻋﻨﺪﻣﺎ ﻳﻤﺸﻲ ﻓﻲ ﺍﻟﺴﻮﻕ ، ﻭﺗﺘﻮﻕ ﻧﻔﺴﻪ ﻟﺸﺮﺍﺀ ﻓﺎﻛﻬﺔ ، " ﺃﻭ ﻟﺤﻢ ، ﺃﻭ ﺣﻠﻮﻯ ، ﻳﻘﻮﻝ ﻓﻲ ﻧﻔﺴﻪ : " ﺻﺎﻧﻜﻲ ﻳﺪﻡ"
 
.. ﻳﻌﻨﻲ ﻛﺄﻧﻨﻲ ﺃﻛﻠﺖ " ﺃﻭ "إﻓﺘﺮﺽ ﺃﻧﻨﻲ ﺃﻛﻠﺖ!!" ... ﺛﻢ ﻳﻀﻊ ﺛﻤﻦ ﺫﻟﻚ ﺍﻟﻄﻌـﺎﻡ ﻓﻲ ﺻﻨﺪﻭﻕ ﻟﻪ ..... ﻭﻣﻀﺖ ﺍﻷﺷﻬﺮ ﻭﺍﻟﺴﻨﻮﺍﺕ ... ﻭﻫﻮ ﻳﻜﻒ ﻧﻔﺴﻪ ﻋﻦ ﻟﺬﺍﺋﺬ ﺍﻷﻛﻞ ... ﻭﻳﻜﺘﻔﻲ ﺑﻤﺎ ﻳﻘﻴﻢ ﺃﻭﺩﻩ ﻓﻘﻂ ، ﻭﻛﺎﻧﺖ ﺍﻟﻨﻘﻮﺩ ﺗﺰﺩﺍﺩ ﻓﻲ ﺻﻨﺪﻭﻗﻪ ﺷﻴﺌﺎً ﻓﺸﻴﺌﺎً ، ﺣﺘﻰ إﺳﺘﻄﺎﻉ ﺑﻬﺬﺍ ﺍﻟﻤﺒﻠﻎ ﺍﻟﻘﻴﺎﻡ ﺑﺒﻨﺎﺀ ﻣﺴﺠﺪ ﺻﻐﻴﺮ ﻓﻲ ﻣﺤﻠﺘﻪ ، ﻭﻟﻤﺎ ﻛﺎﻥ ﺃﻫﻞ المكان ﻳﻌﺮﻓﻮﻥ ﻗﺼﺔ ﻫﺬﺍ ﺍﻟﺸﺨﺺ ﺍﻟﻮﺭﻉ ﺍﻟﻔﻘﻴــــﺮ، ﻭﻛﻴﻒ إﺳﺘﻄﺎﻉ ﺃﻥ ﻳﺒﻨﻲ ﻫﺬﺍ ﺍﻟﻤﺴﺠﺪ، ﺃﻃﻠﻘﻮﺍ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﺠﺎﻣﻊ إﺳﻢ ﺟﺎﻣﻊ : ﺻﺎﻧﻜﻲ ﻳﺪﻡ.
 
التعليقات (0)

كن أول من يعلق على هذا الموضوع.

بإمكانك الدخول بواسطة أسم المستخدم أو بريدك الألكتروني

- أو -