البنتاجون يسمح لشركة "إسرائيلية" بتسليح جيوش عربية

متنوعة منذ 4 سنوات و 7 شهور 91
البنتاجون يسمح لشركة

البنتاجون يسمح لشركة "إسرائيلية" بتسليح جيوش عربية
 
 
في قرار مثير للجدل، أجازت وزارة الدفاع الأمريكي "البنتاجون" للفرع "الإسرائيلي" من شركة أميركية بتوريد أسلحة وقطع غيار طائرات لدول في المنطقة العربية.
وأوضحت صحيفة وورلد تريبيون الأميركية بأن البنتاجون منحت عقدًا بقيمة 31 مليون دولار لشركة Elbit Systems "الإسرائيلية" يمكِّنها من توريد مكونات الطائرات لبعض الجيوش العربية، من بينها العراق والكويت.
ونقلت الصحيفة الأمريكية عن بيان مسؤولي البنتاجون الذي أوضح أن "عقد التوريد سوف يستمر حتى (أكتوبر) 2015، واشترط أيضًا تقديم معدات مجهولة الهوية لـ"إسرائيل"".
ووفق بيان البنتاجون، فإن "الجهات التي تستعين بالخدمات العسكرية هي الأسطول الأميركي وسلاح الجو الأميركي والعراق وبلجيكا والكويت وتايوان وتشيلي، موضحين أن وكالة الخدمات اللوجيستية الدفاعية لشؤون الطيران هي التي ستتولى مهمة الإشراف على المشروع".
وقبل أن تعلن "البنتاجون" إبرام عقد للشركة "الإسرائيلية" يسمح لها توريد معدات للجيوش العربية، طالب النواب بالبرلمان الكويتي الشهر الجاري بفتح تحقيق في ادعاءات تتحدث عن شراء معدات "إسرائيلية"؛ قيل: إنه تم إرسال معدات الجيش "الإسرائيلي" عبر دولة أخرى من دول مجلس التعاون الخليجي، هي قطر، وضُبِطت في الجزائر.
من جهة أخرى، طالب "البنتاجون" من الكونجرس الأمريكي تخصيص ميزانية أكثر من 450 مليون دولار؛ لتحسين ظروف معتقل جوانتانامو، الذي يقبع فيه 166 معتقلاً.
وتأتي مطالبات البنتاجون بتحسين ظروف جوانتانامو عقب تصريح الرئيس الأمريكي "باراك أوباما" في الفترة الماضية أن "جوانتانامو يكلف الدولة الكثير من الميزانية، ويضر بالمواقف الأمريكية في المحافل الدولية".
يشار إلى أن 166 معتقلاً يقبعون في سجن جوانتانامو في كوبا، وقد بدأت الولايات المتحدة الأمريكية في استخدامه عام 2002، وأضرب المحكومون في السجن عن الطعام في مارس وأبريل الماضيين، مطالبين بتحسين ظروفهم داخل السجن، كما قام المحكومون بالإضراب عن الطعام.
 

التعليقات (0)

كن أول من يعلق على هذا الموضوع.

بإمكانك الدخول بواسطة أسم المستخدم أو بريدك الألكتروني

- أو -