معارك طاحنة بالعتيبة وكمين يقتل 24 شبيحا بينهم 4 إيرانيين

متنوعة منذ 4 سنوات و 2 شهور 69
معارك طاحنة بالعتيبة وكمين يقتل 24 شبيحا بينهم 4 إيرانيين

معارك طاحنة بالعتيبة وكمين يقتل 24 شبيحا بينهم 4 إيرانيين
 
 
سقط 24 قتيلا في صفوف مليشيات بشار الأسد في كمين نصبه مقاتلو الثوار في منطقة الغوطة الشرقية بريف دمشق، حسبما أفاد النشطاء السوريون اليوم الجمعة.
وقالت لجان التنسيق المحلية إن كتائب الثوار في بلدة العتيبة الاستراتيجية نصبت كمينا لسيارتين تابعتين لشبيحة الأسد، ما تسبب في مقتل 24 من شيحة النظام وجنوده#
ولفتت اللجان إلى أن بين القتلى أربعة عناصر يحملون الجنسية الإيرانية.
وأشارت بعض مصادر الثوار إلى أنه تم خلال هذا الكمين تدمير دبابة "شيلكا" تابعة لقوات الأسد، واعتقال مصور قناة الدنيا الموالية للنظام.
وتتحدث بعض نشطاء الثورة السورية عن أنباء حول مقتل أحد قادة حزب الله اللبناني مع 100 من عناصره ومن شبيحة العتيبة في المعارك الطاحنة التي تشهدها البلدة الاستراتيجة، والتي تم خلالها تدمير غرفة عملياتهم فيها، بحسب النشطاء.
والأسبوع الماضي، أعلنت عدة كتائب مقاتلة للثوار في الغوطة الشرقية بريف دمشق عن توحدها من أجل شن هجوم على قوات الأسد لاستعادة بلدة العتيبة الاستراتيجية التي تعد معبرا لنقل الأسلحة من الأردن إلى العاصمة دمشق.
وبلدة العتيبة تبعد ثلاثة كيلومترات شمال شرقي مطار دمشق الدولي، وتقع في منطقة الغوطة وهي منطقة زراعية على المشارف الشرقية للعاصمة دمشق.
وقال قائد لواء من ألوية المجاهدين: "هذا هدف كبير لا يمكن للواء واحد أن ينجزه بمفرده حتى جبهة النصرة لا يمكنها القيام بهذه المهمة بمفردها ولذلك اتفقنا جميعا على أن نتحد لاستعادة بلدة العتيبة".
وأضاف "بإذن الله ستكون هذه معركة حاسمة في ريف دمشق تضع حدا لتقدم جيش النظام وتعيد فتح طريق الإمداد."
 

التعليقات (0)

كن أول من يعلق على هذا الموضوع.

بإمكانك الدخول بواسطة أسم المستخدم أو بريدك الألكتروني

- أو -