استمرار تدفق المصوتين المصريين على لجان الاستفتاء

العالم الاسلامى منذ 4 سنوات و 5 شهور 120
استمرار تدفق المصوتين المصريين على لجان الاستفتاء

 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
ذكر مصدر قضائي أن رئيس نادي القضاة "أحمد الزند" قام بسبِّ القضاة الذين أشرفوا على عملية الاستفتاء على الدستور المصري، وتوعدهم بالعقوبة.
وكشفت "قضاة من أجل مصر" أن المستشار الزند أبرز حلفاء جبهة الإنقاذ قد سبَّ القضاة وتوعدهم متهمًا إياهم بشق صف القضاة وخيانة الأمانة.
وذكرت حركة "قضاة من أجل مصر" أن رئيس نادي القضاة قد أرسل رسالتين عبر هاتفه الجوال إلى القضاة الشرفاء الذين أشرفوا على عملية الاستفتاء لحماية الإرادة الشعبية، تضمنت سبًّا ووعيدًا وتهديدًا لهم، إلا أنه قد تلطف معهم في رسالة ثالثة بعدما علم بعزمهم على التقدم بشكاوى ضده في التفتيش القضائي.
وكشفت الحركة أن الرسالة الأولى كانت في التاسعة من مساء أمس الجمعة، كان نصها: "إلى كل من شارك في الإشراف على الاستفتاء وضرب بقرارات الجمعية العمومية لقضاة مصر عرض الحائط، إلى كل من رضخ واستسلم للوعد والوعيد، إلى كل من شق الصف وباع القضاء بثمن بخس، نسألكم: هل ارتاحت ضمائركم بما أقسمتم عليه؟ إن كانت الإجابة بنعم فأنتم لستم منا ولسنا منكم، وعلى نادي القضاة أن لا يدع هذه الكارثة تمر دون حساب؛ وذلك بعرض أمر كل من شق الصفوف على جمعية عمومية طارئة تعقد لهذا الغرض فورًا".
وكانت الرسالة الثانية في الساعة العاشرة من مساء نفس اليوم بمضمون مشابه، بينما أرسل بعدها بحوالي ثلاث ساعات رسالة تلطف فيها في خطابه، مبديًا أن مواقف القضاة لن تفسد أواصر المحبة والزمالة بينهم.

التعليقات (0)

كن أول من يعلق على هذا الموضوع.

بإمكانك الدخول بواسطة أسم المستخدم أو بريدك الألكتروني

- أو -