أرملة عرفات تطالب فرنسا بالتحقيق في وفاة زوجها

تقارير منذ 5 سنوات و 5 شهور 167
أرملة عرفات تطالب فرنسا بالتحقيق في وفاة زوجها


أرملة عرفات تطالب فرنسا بالتحقيق في وفاة زوجها
 
طالبت أرملة ياسر عرفات من محكمة فرنسية اليوم، الثلاثاء، فتح تحقيق في وفاة الرئيس الفلسطيني الراحل كجريمة قتل بعد تقرير أشار إلى أنه سمم بعنصر مشع قبل وفاته في مستشفى عسكري في باريس عام 2004.
 
كما قامت سهى عرفات بإقامة دعوى هي وابنتهما زهوة (17 عاما) في ضاحية نانتير بغرب باريس، يتهمان فيها مجهولا أو مجهولين بالقتل العمد.
 
وقالت سهى عرفات لصحفية لوفيجارو اليومية "زوجي توفى بطريقة غريبة، وهناك علامات تدعو للاعتقاد أنه مات مسموما"، مضيفة: "إنه لمن المدهش أن دولة ذات سيادة مثل فرنسا لا تعرف سبب وفاة رئيس دولة كان يعتني به في أحد مستشفياتها".
 
وتأتى الدعوى بعد بيان لمعهد سويسرى أفاد بأنه وجد في ملابس عرفات مستويات مرتفعة من البولونيوم 210 وهى نفس المادة التي استخدمت في قتل الجاسوس الروسي السابق ألكسندر ليتفنينكو في لندن في 2006.
 
وقالت سهى، إن شكوكها ثارت عندما اتصلت بالمستشفى للحصول على عينات الدم والبول التى أخذت من زوجها وأبلغت بأنها أعدمت قبل أربع سنوات، وأضافت "هذا محير، لماذا أعدموا جزءا من الملف الطبي؟ عرفات كان رئيس دولة ولم يكن مجرد مريض عجوز".
 
وفى وقت سابق هذا الشهر التقى الرئيس الفلسطيني محمود عباس بالرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند وقالت قناة الجزيرة التلفزيونية، إنه طلب منه المساعدة في إنشاء لجنة تحقيق دولية عن طريق مجلس الأمن الدولي.
 

التعليقات (0)

كن أول من يعلق على هذا الموضوع.

بإمكانك الدخول بواسطة أسم المستخدم أو بريدك الألكتروني

- أو -