عضو لجنة الفتوى بالأزهر يفتي بإهدار دم بشار

العالم الاسلامى منذ 5 سنوات و 5 شهور 129
عضو لجنة الفتوى بالأزهر يفتي بإهدار دم بشار

 

أفتى الدكتور هاشم إسلام عضو لجنة الفتوي بالأزهر بإهدار دم بشار الأسد, اذا استمر في جبروته ضد شعبه ودعا الشعب السوري الي الصبر والبعد عن الطائفية.
وأضاف إسلام خلال مشاركته في تظاهرة اليوم الجمعة أمام  السفارة السورية أن مؤسسة الأوقاف لديها حسني مبارك آخر ولكنه يلبس عمامة وهو وزير الأوقاف، وذلك على حد قوله ، وانتقد هاشم علماء الأزهر الذين أفتوا ببناء جدار عازل بين مصر وفلسطين.
وطالب بضرورة استقلال الأزهر وتطهيره من الفساد وإجراء انتخابات حرة داخلية لاختيار قياداته وأعلن  أنه بصدد إنشاء اتحاد عالمي لعلماء الأزهر.
يذكر أنه قد  تظاهر مئات المصريين والسوريين اليوم، الجمعة، أمام مبنى السفارة السورية بالقاهرة إحتجاجاً على أعمال العنف التي يتعرض لها الشعب السوري.
واحتشد المتظاهرون الذين وصلوا إلى مقر السفارة السورية بحي "غاردن سيتي" بوسط القاهرة في شكل مسيرة انطلقت من مسجد عمر مكرم بميدان التحرير، مطالبين بوقف أعمال العنف التي يتعرض لها السوريون في المدن والبلدات السورية وبموقف مصري رسمي واضح تجاه تلك الأعمال.
وقد حضر الشيخ حازم صلاح أبو إسماعيل، المرشح المحتمل لرئاسة الجمهورية، إلى مقر السفارة السورية بالقاهرة، للتضامن مع أبناء الجالية السورية وشباب الحركات السلفية المصرية فى وقفتهم السلمية للمطالبة بطرد السفير السورى من مصر وتدخل الحكومات العربية لحل الأزمة السورية ووقف نزيف الدم.
واستقبله المتظاهرون بهتافات "الله أكبر الله أكبر، يا بشار يا عميل جالك حازم أبو إسماعيل، الشعب يريد حازم أبو إسماعيل".
وبدأ "أبو إسماعيل" كلمة من أعلى منصة أقامها شباب الجالية السورية أمام مقر السفارة، اللهم إنا نعاهدك على ألا نترك ظالما أبدا بعد الآن، وأضاف قائلا "إن سوريا لها الفضل على كثير من البلدان العربية منها مصر وفلسطين"، مستشهدا بما قام به سليمان الحلبى السورى بقتل كليبر قائد الحملة الفرنسية على مصر، كما يعود الفضل لسوريا على فلسطين لما قام به الإمام السورى عز الدين القسام الذى وحّد شباب المقاومة الفلسطينية وعمل على تدريبهم حتى سميت كتائب الجهاد الفلسطينى "كتائب القسام".
وشدد أبو إسماعيل على أن الأمة الإسلامية واحدة ويجب علينا نصرة أهل سوريا، قائلا "لا يليق بنا بحكوماتنا أن نصمت فى وجه الظلم الذى يلقاه الشعب السورى الذى طالما وقف إلى جانب إخوانه من الدول العربية".

التعليقات (0)

كن أول من يعلق على هذا الموضوع.

بإمكانك الدخول بواسطة أسم المستخدم أو بريدك الألكتروني

- أو -